6 out of 5 based on 3 user ratings
مسلسل الاب الروحي الحلقة 34 الرابعة والثلاثون

مسلسل الاب الروحي الحلقة 34 الرابعة والثلاثون

مشاهدة وتحميل مسلسل الاب الروحي الحلقة 34 الرابعة والثلاثون

تدور أحداث المسلسل عن عائلة كبيرة يسيطر عليها الأب زين العطار الذي يجسد دورة الفنان محمود حميدة، وله عدد كبير من الأبناء منهم من يعيش معه في المنزل عدا اثنين واحد منهم يعيش في ملجأ والآخر شخص عدواني، ويسرد المسلسل علاقة هذا الأب مع عصابات السلاح والمهربين.

المسلسل مستوحى من الفيلم العالمي (العراب The Godfather).
يعود من خلاله محمود حميدة للدراما فقد غاب عنها وانشغل بالسينما منذ عام 2013 بمسلسل ميراث الربح
قرر مخرج العمل بيتر ميمي ان يسلم اخراج الجزء الثاني للمخرج المنفذ للجزء الاول و هو تامر حمزة
حصل المسلسل على هجوم قبل عرضه بسبب اقتباس المسلسل من سلسلة Godfather و عدم الثقة في ان يكون المسلسل بمستوى الثلاثية العظيمة ولكن بعد عرضه حصل المسلسل على ردود فعل ايجابية جدا منذ الحلقة الاولى سواء على التأليف او الاخراج او الاكشن او الانتاج او اداء الممثلين و بالأخص اداء محمود حميدة و احمد عبد العزيز و احمد فلوكس و احمد راتب و ايهاب فهمي
تم الاستعانة بوحدة تصوير ثانية وذلك لإنهائه قبل موعد عرضه.
يتكون المسلسل من 5 أجزاء، ويتكون كل جزء من 60 حلقة ليكون مجمل حلقات المسلسل 300 حلقة.

يجتمع زين بجميع تجار السلاح في قصره ، ويُملي عليهم قرارته بشأن توزيع السلاح ويوافق الجميع بدون اعتراض. في حين يقرر يحيى ابن زين من زوجته الأولى (عايدة رياض) مشاركة هاشم الدهبي (أحمد راتب) في تجارة السلاح ضد والده زين العطار، وهنا يقرر هاشم استغلاله على الجهة الأخرى مازال الضابطان يوسف وأكرم في محاولة البحث عن خطة للإيقاع بزين وتجار السلاح جميعا و في ذات الوقت يحذر عم صالح ابنه من فكرة ترك دار الأيتام، مؤكدا على أن فعلته تلك ستشعل نيران زين العطار ضده، ثم يجلس زكريا مع الفتاة التي وجدها ويطلب منها تناول الطعام و اخباره باسمها ثم تسأله لماذا يطلب منها ذلك فيجيبها فتطلب منه الرحيل فيوافق فتقول له انه لا يوجد مكان لتذهب له فيعانقها زكريا عطفا منه ، وفي قصر العطار تدخل ياسمين الغرفة فتجد شقيقتها مغشيا عليها وتحاول إفاقتها.

يتمكن زكريا من قتل متولي، ويصاب عبدالله وينقل إلى المستشفى، ويصطحب زكريا فتاة صغيرة ابنة أحد رجال متولي إلى القصر ويطلب من زوجته رعايتها كابنته. في حين يطلب جلال من سيف أن يبلغ زين بأنه قام بخطف ابن زين وأنه يرغب في مقايضته مقابل ابن جلال وأن يتركه يسافر خارج مصر في أمان، وعلى الجهة الأخرى يطلب اللواء محسن من الضابط أكرم التحقيق في مقتل رجل الأعمال متولي، وإذا بزين يدعو جميع تجار السلاح إلى اجتماع بقصره وبالرغم من أن الأمر يقلق إلا أنهم آتوا جميعا.

الجزء 1
حلقة #2

يأمر زين العطار الجميع بالتحلي بالصبر بعد وفاة شريف العطار، ويقرر أن يعلن وفاته نتيجة سكتة قلبية حتى يتسنى له الثأر. في حين يتشاجر متولي مع شريكه جلال (سناء شافع) بعد فشله في قتل زين العطار، ويخبره بضرورة التصرف في الأمر خوفا من رد فعل زين ويهرب جلال للخارج. وإذا بهاشم (أحمد راتب) يتوجه لمقابلة زين لتقديم واجب العزاء ويكشف لهم مخطط جلال ومتولي للتخلص من زين ويؤكد على أنهما وراء مقتل شريف؛ فيطلب زين من ابنه زكريا وشقيقه سليم بالاخذ بالثأر. وعلى الجهة الأخرى يأمر اللواء محسن بإيقاف الضابط يوسف بعد عملية التفتيش الفاشلة على مخازن زين العطار، ثم يتفق الضابط يوسف مع سيف على الإيقاع بزين والتخلص منه. وع دون المتوقع يتم اختطاف صلاح ابن زين أثناء عودته للفيلا، وفي الوقت ذاته يقتحم زكريا منزل متولي برفقة معاونيه للقضاء عليه وقتله ثم يصل زكريا الى متولي فيهدده متولي بعبدالله ولكن زكريا يتمكن من قتله.

تجتمع عائلة زين العطار برئاسة زين نفسه كعادتها شهريا وتقيم إحدى الحفلات ولكن تلك المرة بمناسبة تولي شريف زعامة العائلة من بعده، ويوليه جميع أعماله وإدارة شئون العائلة، ثم يطلب زين من إياد أن يقوم بتصفية جميع أعماله بالخارج على أن يعود للاستقرار والإقامة معهم والزواج من ابنته ياسمين التي في نفس الوقت يرغب ابن الحاج فتحي (لطفي لبيب) أن يتزوج منها ولكن والده يحذره من زين ورفضه لتلك الزيجة. وأثناء الحفلة المقامة يعود صالح ابن زين ويرحب به الجميع. وفي الطريق وبتوجه فارس لاصطحاب عمه سليم (أحمد عبدالعزيز) يفاجئ بسيارة تعترض طريقهما ويحاول قائدها قتلهما بناء على مكالمة هاتفية من متولي (محمد مزربان) والذي يبدو أنه عدو لزين وشقيقه سليم، وخاصة ان الأخير استطاع منعهم من مشاركته في تجارة السلاح ويتوجه أحمد راتب برفقة سيف (إيهاب فهمي) إلى الحفلة. وعلى الجهة الأخرى يحاول الضابط يوسف أن يحصل على أذن بالقبض على زين العطار بتهمة الإتجار في السلاح ولكن اللواء محسن يحذره ويرفض إصدار أمر بالتفتيش، ولكن الضابط يوسف يصطحب زميله أكرم إلى مخزن زين العطار ويكتشف بعد عملية التفتيش خلو المخزن من أي سلاح. وبالعودة إلى الحفلة المقامة في منزل زين العطار يفاجئ الجميع بأحد الخدم يطلق النار على زين وسط المدعوين ولكن شقيقه شريف يتصدى للطلقة ويلقى حتفه أمام أعين الجميع.

مشاهدة الأن تحميل الأن

best counter