Cima4Film | مشاهدة الافلام اون لاين :

يعرض حاليا في دور السينما المصرية عدد من الأفلام الأمريكية المتنوعة بين الحركة والدراما والأبطال الخارقين والكوميديا أيضًا.

ومن بين الأفلام اللافتة للانتباه، فيلم Game Night، الحاصل على تقييم 82% على موقع Rotten Tomatoes المتخصص في رصد وتجميع الآراء النقدية.

أحداث الفيلم تدور في إطار المغامرات والكوميديا، حول مجموعة من الأصدقاء يجتمعون بانتظام من أجل اللعب ليلا، وفي إحدى المرات تتغير قواعد اللعبة ويجدون أنفسهم متورطين مع عصابة ويحاولون فك أسر أحدهم.

الفيلم من إخراج جون فرانسيس دالى وجوناثن جولدستين، ومن بطولة ريتشيل ماك-آدامس وجيسون بيتمان وكيلي شاندلر.

وفي السطور التالية، نستعرض عدد من الآراء النقدية حول الفيلم الذي تجاوزت إيراداته 85 مليون دولار في شباك التذاكر العالمي:

The Wrap

بدأ الناقد ألونسو دورالدي، مقاله بأننا نشارك في الألعاب لأننا لا نعلم من سيفوز في نهاية الأمر، والحقيقة أن الأفلام مثل الألعاب، حافلة بالمفاجآت. وأشار إلى أن فيلم Game Night يبدو تقليديا من الناحية النظرية، لكنه ممتع ومسلي نظرًا لنجاحه في المزج بين العنف والكوميديا دون أن يأتي احدهما على حساب الآخر.

وذكر أن الفيلم يوحي بأنه عبارة عن اندماج مجموعة من الأفلام الكوميدية في فيلم واحد، لكنه يتمتع بأفكار أصلية وغير مألوفة بالمرة، كما أنه مميز في نكاته وحبكته الدرامية.

لعبة الليل

Vanity Fair

أكد الناقد ريتشارد لوسون أن الفيلم يحمل الكثير من المفاجآت الكوميدية على مدار الأحداث، رغم أن نهايته مزدحمة وعبثية بعض الشيء. وصحيح أن هناك أوقات تشعر فيها بأن نوع الأكشن الكوميدي غير متسق مع السيناريو المكتوب، لكن من الجيد أن تشاهد فيلم لم تفصل مشاهده لتتماشى مع نوعيته فقط، بل حاول الحفاظ على تفرده واختلافه.

ولفت لوسون أن عودة الممثلة ريتشيل ماك-آدامس إلى الأدوار الكوميدية، من أهم نقاط قوة الفيلم، لأنها وجيسون بيتمان شكلا ثنائي رائع على الشاشة.
واختتم مقاله مؤكدا أنه فيلم جيد يقدم الكثير من المتعة، ومع ذلك كان من الممكن أن يصبح فيلما عظيما.

لعبة الليل

RogerEbert.com

أوضح الناقد مات زولر سيتز أن مشاهدي أفلام المغامرات التي تتحول إلى شيء مخيف وساخر في نفس الوقت، بإمكانهم توقع بعد المواقف في فيلم Game Night، لكن من المستحيل معرفة سير الأحداث. ويرجع السبب في ذلك إلى أن السيناريو ربط بين الحدث وشخصية الأبطال، فخرج الفيلم كأنه رحلة لاكتشاف الذات والقصة أيضًا.

وشدد على أن الفيلم يعد واحدا من أجمل مفاجآت العام الجاري، لأنه فيلم كوميدي لا يتخذ شيئا على محمل الجد سوى الهزل.

تعليقات الفيس بوك